قصر السلطانة عادلة


حيث عراقة التاريخ العثماني ، الذي أنشئ  كدار للضيافة و مركز الثقافة لقصر " عادلة سلطان " من قبل السلطان " سليم الثالث "، و تم إنشاء القصر على مرتفع "شامليجا"، و هو واحد من أروع و أجمل ما بني من قصور في مدينة الملوك و السلاطين ل أنه في عام 1899 تبرعت فيه السلطانة ليصبح ثانوية بنات .
حيث يقع القصر في القسم الاسيوي بين البحر الاسود و بحر مرمرة على إحدى ضفاف البحر ، و اليوم القصر اصبح مركزا لاقامة المؤتمرات و المناسبات بحلته الملكية و جماله السلطاني ، حيث يحتوي على حديقة رائعة ذات اطلالة على البحر .

و يحتل القصر مركزا مليء بالمناطق الاثرية بعيد عن الازدحام الموجود داخل مدينة اسطنبول .

مشاركة المقال

WhatsApp